"انشاء مدن صديقة للانسان" هذا كان عنوان كلمة اردوغان في مؤتمر أنقرة

يوم أمس الثلاثاء، في فعاليات مؤتمر ومعرض المدن للشباب، وفي البرنامج الذي أقيم في مؤتمرات الغرفة التجارية في العاصمة أنقرة، كانت للرئيس التركي رجب طيب أردوغان كلمة تطرق فيها الى نماذج المدن الحديثة، نذكر لكم أهم ما جاء في هذه الكلمة.


شدد الرئيس أردوغان على ضرورة إنشاء مدن صديقة لانسان، كي لا تتكرر كارثة التمدن التي عانت منها تركيا.

حيث قال " علينا إنشاء مدن صديقة للشباب والأطفال والمسنين والنساء وأصحاب الإعاقة و بالمحصلة مدن صديقة للإنسان"

و قال"لن نسمح بتكرار كارثة العمران التي تعرضت لها تركيا خلال الهجرة الكبيرة من القرى إلى المدن بعد الحرب العالمية الثانية"


وأضاف قائلا: "لقد دفعنا ما يكفي ثمن العمارة العمودية، ونحن بحاجة إلى نماذج وتطبيقات عمرانية مخططة ومبرمجة تتبنى الماضي وتحتضن المستقبل، لذلك نهج المدن الصديقة للشباب مهم للغاية".

وأردف أردوغان: " مثلما أوفت دولتنا بوعدها لمواطنيها بعد زلزال فان وإلازيغ، نعد بأن نفي بوعودنا لمن تضرروا من الفيضانات في الوقت الحالي. آمل أن تلتئم جراح شعبنا الذين تضرر من الفيضانات والحرائق الأخيرة في أسرع وقت ممكن. يعمل جميع الوزراء على دراسة الوضع بكستامونو، وسينوب، وبارتن. هذه القضايا أهم من أن تكون موضوع نقاشات سياسية يومية. لا يوجد تفسير لمحاولة الحصول على ريع سياسي من كارثة تحرق كبد الأمة ".

شارك هذه الصفحة

لما عليك اختيارنا؟

نحن متخصصون في القانون التجاري التركي والاستثمار التجاري ، ونقدم الاستشارات المهنية ، ونتحدث اللغة العربية أيضًا.