سياسة تركيا لتجنب الاغلاق بسبب الوباء

مع ظهور المتحور دلتا باتت أرقام المصابين بفايروس كورونا تتزايد بسرعة وهذا على مستوى العالم أجمع وليس فقط في تركيا، ولكن الان لدينا اللقاح الذي سيخفف أثر هذه الموجة كثيرا، لكن مع وجود هذا اللقاح لا يزال الكثير من الناس غير مقتنعين به ومتخوفين من أخذه.

الآن تركيا أتاحت لجميع المواطنين الاتراك وللأجانب الذين يملكون اقامة في تركيا الوصول الى اللقاح بشكل مجانين بحيث يستطيعون الذهاب الى المستشفى وأخذ اللقاح وحتى دون اخذ موعد.

وأعلن وزير الصحة التركي أن الذين تلقوا الجرعة الأولى من اللقاح قد بلغوا 40 مليون ولكن لايزال هذا الرقم غير كافي. أخذ اللقاح أو عدم أخذه هو مسألة حرية شخصية للآن، لأن الذين يرفضون أخذ اللقاح لا يؤثرون فقط على انفسهم ولكن يؤثرون على مجتمعهم ايضا.

ومع تزايد الحالات أصبح أحد أكبر المخاوف هو إعادة فرض القيود. بدأ التطبيع في تركيا في الأول من يوليو، وتمكنت سياسة تركيا من خفض الأعداد يصلوا الى 5000 حالة في اليوم الواحد، ومع دلتا فإن الأمر مثير للقلق، والحل الوحيد هو أن تصل المجتمعات للمناعة الكاملة، وهذا هو السبب لأهمية بدء حملات التلقيح على مستوى العالم، ويجب مساعدة البلدان التي ليس لديها لقاحات كافية، في تركيا هناك ما يكفي من لقاحات للمواطنين والمقيمين.

في حال جرى إغلاق آخر في خريف 2021 فسيكون صعب ومنهك للاقتصاد التركي.

شارك هذه الصفحة

لما عليك اختيارنا؟

نحن متخصصون في القانون التجاري التركي والاستثمار التجاري ، ونقدم الاستشارات المهنية ، ونتحدث اللغة العربية أيضًا.